الرئيسية / أخبار لبنانية / جمعية منكبر سوا اطلقت ورشة التحضير لاعداد الدليل الخاص بالمسن

جمعية منكبر سوا اطلقت ورشة التحضير لاعداد الدليل الخاص بالمسن

بدأت جمعية “منكبر سوا ” عقد اللقاءات الخاصة مع المسنين والمتقاعدين والمجتمع المدني في زغرتا – الزاوية لاتمام مشروع اعداد الدليل التوجيهي حول سبل تحويل المجتمع الى بيئة صديقة للمسن .

وعقدت جلسة العمل الاولى في فندق بلمون اهدن وتضمنت لقاءات مع اساتذة ومدراء مدارس وثانويات ومهنيات ودور معلمين ورؤساء جمعيات ومدراء مصالح حكومية ومستوصفات ومراكز خدمات اجتماعية واعلاميين سابقين وجميعهم من المتقاعدين .

ثم عقدت جلسة ثانية مع عدد كبير من المسنين في دور الراحة في المنطقة بحضور ممثلين عن وزارة الشؤون الاجتماعية ومنظمة الصحة العالمية الذين تولوا ادارة النقاش وتدوين المعلومات والمقترحات ردا على أسئلتهم المباشرة والاستفتائية .

واعلنت امينة الشؤون الادارية في جمعية “منكبر سوا ” سلوما غالب ان انجاز هذا الدليل هو انجاز وسيتعاون فريق مؤلف من خبراء وموظفي وزارة الشؤون الاجتماعية وجمعية “منكبر سوا” على التحضير لتنفيذ ورش العمل، من خلال بلورة الاسئلة الموجهة التي ستطرح خلال مجموعات العمل المركزة، على أن تتوزع الادوار الرئيسية خلال ادارة المجوعات.”

ولفتت الى أن جمعية “منكبر سوا” التي مضى سنة على اطلاقها كان عنوان برنامجها العريض تحويل منطقة زغرتا – الزاوية الى منطقة صديقة للمسن، وهذا الهدف سيترجم في اصدار الدليل كخطوة أولى، وقد بدأ التحضير له في اجتماعات متعددة عقدت بين الجمعية وفرق وزارة الشؤون الاجتماعية حيث سهل التواصل وجود صلة وصل عملية هي الزميلة دلال الدويهي التي لها بصمة مهمة في بلورة الدليل”.

وأشارت الى “ان الدليل سيجد أجوبة مهمة حول واقع كبار السن في منطقتنا ونسبهم، المؤسسات التي تعنى بهم، والبنى التحتية الازمة لتوفيرها لهم ..كذلك لفتت الى أن الجلسات ستتواصل على امتداد سبع ورش مع الفئات المستهدفة من مدراء مستشفيات واطباء وممرضات واصحاب صيادلة وممثلين عن النقل العام واصحاب المهن الحرة والحرفيين والتجار وشرطة البلدية والمهندسين والمحامين والاعلاميين واهل الفنون والادب واصحاب المطاعم والمصارف وجميع النماذج التي تشكل المجتمع الاهلي في المنطقة التي تسعى جمعية “منكبر سوا” الى جعلها بيئة حاصنة وصديقة للمسن” .