الرئيسية / أخبار جنوبية / المرض الخبيث يسرق زينب إبنة النبطية

المرض الخبيث يسرق زينب إبنة النبطية

زينب.. ابنة الاعوام الخمس ، لم يمهلها” المرض الخبيث” ان تعرف معنى الحياة، ففتك بجسدها الطري، البريء، الطفولي، منذ سنتين، عانت ماعانته، ولم تعرف من الحياة الا المستشفيات والوجع..
لم تعرف من الكلمات الا الاهات، ومن اللعب الا الوجع….. وذاك “الخبيث” يسرق من جسدها كل أمل، الى ان استسلم جسدها له، وكانت مشيئة رب العباد ان ترحل باكرا، لتترك في اهلها الاسى والدموع وذكريات لبسمتها الموجوعة، وصوتها المتألم.
غيب الموت الطفلة زينب عباس بيطار ووريت الثرى يوم الخميس الموافق في  20/7/2017الساعة الحادية عشر قبل الظهر في جبانة مدينة النبطية ..
وتقبل التعازي في منزل والدها الكائن مفرق زبدين .