الرئيسية / أخبار جنوبية / لقاء حواري حاشد في جزين

لقاء حواري حاشد في جزين

نظم لقاء حواري حاشد في جزين مع رئيس جمعية المعارض والمؤتمرات في لبنان ايلي رزق، تحت شعار: “إذا كانت السياسة تفرقنا فالإنماء يجمعنا والحد من النزوح هدفنا”، في حضور الدكتور ناصر حمود ممثلا النائب بهية الحريري، رئيس بلدية إتحاد بلديات جزين خليل حرفوش، منسق التيار الوطني الحر أسعد هندي، منسق تيار المستقبل زياد أمين، العميد صلاح جبران، وعدد كبير من رؤساء البلديات والمخاتير، رؤساء الجمعيات والتعاونيات وفعاليات سياسية وإقتصادية وحشد من أبناء المنطقة.

وتم خلاله مناقشة التقدم في خطة “جزين 2020” التي أطلقها رزق لا سيما إنشاء مشروع مصنع رقائق التفاح، وتسويق المنتجات الزراعية والحرفية، وتشجيع السياحة في المنطقة التي تعتمد بشكل أساسي على تكبير حجم الإقتصاد الجزيني بهدف خلق أكبر فرص عمل للشباب للحد من النزوح التي تعاني منه المنطقة وتصريف إنتاج التفاح الجزيني.

واوضح رزق ان الخطة تتضمن “وضع جزين على خارطة السياحة العالمية، إنشاء وترميم المعالم السياحية، دعم المبادرات الفردية، تسويق المنتوجات الزراعية والصناعية والحرفية، وضع حوافز لتشجيع الإستثمارات”، مؤكدا أن “انجاح الخطة سيتم بالتعاون مع المجالس البلدية والاختيارية والجمعيات الأهلية والمدنية والفعاليات السياسية والعائلية والإقتصادية في قضاء جزين بالتنسيق والتواصل مع الجهات الجكومية والهيئات الإقتصادية والقطاعات المصرفية والمنظمات الدولية”.

وللمناسبة عرض فيلم وثائقي تحت عنوان: “جزين مشاكل وحلول، واقع ومرتجى”، والذي ألقى الضوء على كل المشاكل التي تعاني منها المنطقة ومدى حاجات الناس، وضرورة وضع خطة تساعد المزارع على تخفيض كلفة الإنتاج، وتحسينه وتصريفه.

واقيم بعدها حفل كوكتيل كان البارز فيه منتجات التفاح.