الرئيسية / حول العالم / مساعٍ بمئات ملايين الدولارات لاخراج كنوز ’التايتانيك’

مساعٍ بمئات ملايين الدولارات لاخراج كنوز ’التايتانيك’

أطلق مخرج فيلم تايتانيك، جيمس كاميرون، سرا، “مهمة إنقاذ” بـ 165 مليون جنيه إسترليني لجلب كنوز السفينة الغارقة إلى المملكة المتحدة.

وقد تعاون المخرج البالغ من العمر 62 عاما، والذي حاز جائزة الأوسكار عام 1997، مع الدكتور روبرت بالارد، الذي اكتشف حطام السفينة، ومع المتحف البحري الوطني في غرينتش، والجمعية الجغرافية الملكية لإعادة 5500 قطعة أثرية إلى بلفاست، حيث تم بناء سفينة تايتانيك.

وكشف الدكتور بالارد عن خطة “الإنقاذ” في جلسة محكمة بفيرجينيا في الولايات المتحدة، يوم الأربعاء الماضي، بعد إعلان إفلاس الشركة الأم لـ “آر إم إس تيتانيك”، والتي تمتلك جميع حقوق إنقاذ حطام السفينة

وغرقت السفينة شمال الأطلسي على بعد 400 ميل من ساحل نيوفاوندلاند، بعد أن اصطدمت بجبل جليدي في أبريل 1912.

وقد لقي 1500 مصرعهم من أصل 2224 راكبا خلال هذه الكارثة، التي وقعت في أول رحلة للسفينة من ساوثهامبتون إلى نيويورك.

وعلى الرغم من عرض العديد من القطع الأثرية التابعة للسفينة الغارقة على مر السنين، إلا أن هناك الكثير من القطع الأخرى التي تم إخفاؤها عن العامة في مستودع سري بأمريكا.