الرئيسية / أخبار جنوبية / سحور رمضاني لكشافة الجراح جنوبا

سحور رمضاني لكشافة الجراح جنوبا

نظمت جمعية كشافة الجراح – مفوضية الجنوب، سحورا رمضانيا في واحة دار السلام في الشرحبيل بن حسنة بصيدا، وذلك في حضور طارق بعاصيري ممثلا الرئيس فؤاد السنيورة، الشيخ محمد ضاهر ممثلا مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان، الدكتور عبدالرحمن البزري، عضو المجلس البلدي في صيدا محمد البابا ممثلا رئيس البلدية المهندس محمد السعودي، الشيخ أحمد مارديني والسيدة هدى مارديني عن إدارة مدرسة العلم والإيمان، المختارين محمد بعاصيري ومحمود حجازي، المفوض العام في الجمعية حسام يموت، سفير منظمة السلام العالمي في كوريا الجنوبية HWPL ومفوض الإعلام في الجمعية الصحافي غسان الزعتري، رئيس جمعية التنمية للانسان والبيئة فضل الله حسونة، رئيس رابطة آل البزري الدكتور نزيه البزري، أعضاء الهيئة الإدارية في الجمعية القادة حسن حمود وعلي البابا، أعضاء مجلس المفوضية العامة ومجلس مفوضية الجنوب وقادة المناطق والأفواج في الجنوب، القائد الكشفي مروان حبلي وشخصيات.

وكان في إستقبال الحضور والشخصيات مفوض الجنوب سهيل الددا ومسؤول العلاقات محمود السروجي وقادة مجلس المفوضية.

بداية النشيد الوطني، فالوقوف دقيقة صمت وتلاوة الفاتحة عن روح القائد في الجراح المدرب الموسيقي الحاج مصطفى خاسكية. فترحيب من محمود السروجي، فكلمة المفوض الددا الذي أعلن ب”أن الجمعية خسرت بوفاة القائد خاسكية علما من أعلام كشافة الجراح الذين كان يعتمد عليهم في أصعب وأدق المهمات الكشفية ولا سيما قيادته وتدريبه للفرقة الموسيقية في الجراح، وهو من الرعيل الأول الذي إنتسب إلى الجمعية أواخر الخمسينيات القرن الفائت.

ثم إستعرض إنجازات المفوضية وأبرز نشاطاتها، لافتا إلى “أن كشافة الجراح ستكون في مقدمة مسيرة ليلة القدر المباركة التي سيتم تنظيمها في مدينة صيدا ليل غد الثلثاء 21 الحالي.