الرئيسية / على مدار الساعة / فرنسا تشجع مبادرات الأمن الاقليمي الافريقية

فرنسا تشجع مبادرات الأمن الاقليمي الافريقية

اعلن وزير الخارجية الفرنسي جان-ايف لو دريان الثلاثاء دعمه للدول الافريقية المنادية باستقلال أكبر في الحفاظ على أمنها، بعد إنشاء قوة اقليمية لمكافحة الارهاب في منطقة الساحل أطلق عليها “جي5”.

وتنشر فرنسا 4000 جندي في دول الساحل الخمس (بوركينا فاسو ومالي وموريتانيا والنيجر وتشاد) بموجب عملية “بارخان” التي تهدف إلى دعم هذه الدول في وجه الارهابيين الذين ينشطون في هذه المناطق.

وأعرب لو دريان في منتدى دكار الدولي السنوي للسلام والأمن عن الامل بأن “تؤدي التعبئة الافريقية الى اداء افضل لبعثات حفظ السلام وبان تحقق نتائج افضل”.

وأشار قادة أفارقة من بينهم رؤساء رواندا ومالي والسنغال في المنتدى إلى أن التدخل الغربي في دول مثل ليبيا شكل “كارثة” على القارة بأسرها، مشددين على الحلول الاقليمية لمكافحة الارهابيين في افريقيا. وأكد لو دريان على دعم انشاء معهد للأمن الالكتروني في السنغال خلال عام.

وتدرب فرنسا حاليا عشرة آلاف جندي افريقي سنويا، حسب ما صرح وزير الدفاع الفرنسي فلورنس بارلي للصحافيين في دكار اثناء زيارة قاعدة فرنسية.

وتحولت منطقة الساحل الواسعة الممتدة من السنغال حتى السودان إلى بؤرة لأعمال العنف وغياب القانون منذ عمت الفوضى في ليبيا في العام 2011، إذ استولى الارهابيون على شمال مالي في 2012، وتوسعت أنشطة بوكو حرام في شمال نيجيريا.