الرئيسية / أخبار جنوبية / يعود ريعه لإستكمال مشروع البلدية انارة الشوارع بالطاقة الشمسية “روتاراكت صيدا” افتتح مهرجان “سوق الأكل” ويستمر حتى ليل الأحد

يعود ريعه لإستكمال مشروع البلدية انارة الشوارع بالطاقة الشمسية “روتاراكت صيدا” افتتح مهرجان “سوق الأكل” ويستمر حتى ليل الأحد

افتتح نادي روتاراكت صيدا باكورة أنشطته للسنة الروتارية الجديدة بافتتاح مهرجان ” سوق الأكل ” بالتعاون مع بلدية صيدا وشركة “No garlic no onions” على واجهة صيدا البحرية في محيط مدينة الرئيس الشهيد رفيق الحريري الرياضية ويعود ريع هذا النشاط لدعم استكمال مشروع بلدية صيدا انارة احد شوارع المدينة بنظام الطاقة الشمسية.

وجرى افتتاح المهرجان بحضور رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي ومنسق عام تيار المستقبل في الجنوب الدكتور ناصر حمود وعدد من اعضاء المجلس البلدي وفاعليات أهلية واجتماعية وصاحب شركة “No garlic no onions” أنطوني رحيل ورئيسة نادي روتاري صيدا المحامية مايا المجذوب واسرة النادي وكانت في استقبالهم رئيسة نادي روتاراكت صيدا دانية الددا واعضاء النادي .

ويتضمن سوق الأكل أجنحة لمأكولات متنوعة ترضي جميع الأذواق والزائرين حيث يشارك فيه أكثر من ٢٠ مطعماً من صيدا ومختلف المناطق اللبنانية الى جانب اجنحة مخصصة للحلوى المفضلة عند الأطفال حيث تم صنع بيت على شكل كوخ من البسكويت والحلوى ، فيما توزعت باقي الأصناف على عدة اجنحة مجهزة بمعدات وآلات متخصصة بصنع الأطعمة والوجبات السريعة والعصائر والمشروبات الساخنة، وتتوسط السوق مقاعد خشبية مخصصة للزبائن والرواد مجاورة للبحر وعلى مقربة من مساحات خصصت للأنشطة المرافقة التي تتضمن عروضا ترفيهية ورياضية منوعة ، وجناح لتخطيط الأسماء ، ومكان مخصص لألعاب الأطفال. وحدد رسم دخول الى سوق الأكل للكبار بـ ٥٠٠٠ ل.ل ، ومجانا ً للأطفال دون ١٢ سنة .

السعودي

وفي كلمة له اثر جولة على اجنحة سوق الأكل هنأ السعودي نادي روتاراكت صيدا على هذا النشاط الهادف شاكرا مبادرته بدعم مشروع البلدية استكمال اضاءة شوارع صيدا بالطاقة الشمسية وقال: كما ترون والحمد لله مدينة صيدا من نشاط الى نشاط الى نشاط ، ولا شك ان الصبايا والشباب متحمسون لأن يجعلوا من صيدا مقصدا ومركز جذب للناس .وهذا المكان تحول مقصداً ليس فقط للصيداويين بل لكل الأندية الرياضية ولكل الرياضيين وللمشاركين بالأنشطة كالنشاط الذي نشهده اليوم في هذا المكان الذي يحمل اسم شهيد كبير للبنان ابن صيدا الشهيد رفيق الحريري .

حمود

من جهته قال الدكتور ناصر حمود: ما نراه اليوم رغم كل الظروف التي مرت وتمر بها المدينة هو دليل على ان صيدا مصرة على ان تكون على الخارطة السياحية والاجتماعية في لبنان ، ونحن كصيداويين مصرون على النهوض بهذه المدينة وان نعبر عن وجهها الحضاري المتقدم . لن اقول ان صيدا تمثل الاعتدال والوسطية ، فنحن ايضا نعتبر انفسنا امتدادا للجنوب ولمنطقة شرق صيدا والكل يشارك ان كان من الجنوب او المناطق التي تحيط بصيدا . وصيدا اليوم تعود لتأخذ دورها وان شاء الله من حسن الى احسن . ونحن ندعو كل الناس كي تأتي الى صيدا ونحضر انفسنا لذلك ويوما بعد يوم صيدا تتحضر وتصبح محضرة وجاهزة لإستقبال اللبناني الآتي من المناطق الأخرى ولإستقبال الأجانب والأخوة العرب والذين يزورونها من خارج لبنان ان شاء الله .. وستشهد خلال السبوعين المقبلين المزيد من الأنشطة ، ونتمنى دوام الاستقرار ليرى الناس كم ان صيدا تتقدم ان كان على المستوى السياحي او الاجتماعي .

الددا

وبدورها اشارت رئيسة نادي روتاراكت صيدا دانية الددا الى ان الهدف من هذا النشاط اليوم هو المساهمة بتنمية صيدا وقاتل: هدفنا ان ننعش صيدا بهذا النشاط الذي يمتد على مدى ثلاثة ايام والذي نأمل ان نكون من خلاله نحرك المدينة قليلا ونستقبل ناساً وزواراً  من مناطق أخرى ليتعرفوا اكثر على صيدا ، ونشجع على السياحة في المدينة، الى جانب هدفنا الأساسي وهو القيام بعمل تنموي من خلال المساهمة باستكمال مشروع البلدية باضاءة ما امكن من شوارع في المدينة بالطاقة الشمسية.

واضافت ان التحضير لهذا النشاط استغرق نحو شهرين وقالت: سوق الأكل عبارة عن اجنحة أطعمة عددها حوالي 20 “ستاند” بين مأكولات وحلويات وزاوية للأطفال تحت 12 سنة مجانا وانشطة رياضية لمن اعمارهم اكبر بقليل . بينما حدد رسم 5000 ل.ل. بدل دخول للكبار وهذه ستعود لدعم مشروع انارة شوارع صيدا بالطاقة الشمسية .

ولفتت ددا الى ان نادي روتاراكت صيدا يضم مجموعة شباب وشابات اعمارهم بين 18 و30 سنة منهم طلاب جامعات ومنهم من يشتغل وقالت:  هدفنا كنادي هو ان نساعد مجتمعنا ونساعد غيرنا من خلال مساعدة انفسنا لأننا اذا قمنا بتطوير انفسنا نكون نطور مجتمعنا .

اشارة الى ان مهرجان سوق الأكل على واجهة مدينة رفيق الحريري الرياضية يستمر ايضا ليومي ( السبت من الساعة الخامسة حتى الثانية عشرة ليلاً والأحد من الثانية عشرة ظهرا وحتى منتصف الليل ).